يمكن أن تسوء حالة البواسير في الشتاء. استخدم هذه النصائح الخمس للراحة

يمكن أن تسوء حالة البواسير خلال فصل الشتاء ، ولهذا من المهم توخي الحذر. فيما يلي 5 نصائح يمكن أن تساعدك في التعامل مع الحالة!

غالبًا ما يشعر الناس بالقلق من نوع الأمراض التي يمكن أن يجلبها فصل الشتاء. البواسير هي إحدى الحالات الطبية التي تميل إلى أن تصبح مؤلمة خلال أشهر الشتاء الباردة ، مما يؤثر على الإنتاجية الطبيعية في الحياة اليومية.

بالمعنى الحرفي ، فإن البواسير هي أمراض الشرج مثل البواسير والناسور الشرجي والشقوق الشرجية. يعاني الناس أكثر من البواسير خلال فصل الشتاء حيث تنقبض الأوعية الدموية وتعيق تدفق الدم. شرب الكحول خلال هذا الموسم ، من أجل الحفاظ على دفء الجسم ، يمكن أن يزيد الأعراض سوءًا. يمكن أن تسبب البواسير الحكة والألم وعدم الراحة واضطرابات الأمعاء والنزيف.

فيما يلي 5 نصائح بسيطة يمكن أن تساعدك على محاربة البواسير السيئة خلال فصل الشتاء:

1. حمام المقعدة:

إنه علاج تقليدي للبواسير. يمكن إجراء هذا العلاج البسيط أثناء الجلوس في مياه دافئة ضحلة. يساعد أخذ حمام المقعدة لمدة 15 دقيقة في تخفيف الألم والحكة. كما أنه يساعد على تنشيط الدورة الدموية بشكل أفضل.

2. أدخل الأطعمة الغنية بالألياف في النظام الغذائي:

حركات الأمعاء المتكررة يمكن أن تؤدي إلى البواسير. يمكن جعل ذلك منتظمًا عن طريق تضمين الألياف والسوائل في النظام الغذائي مثل البقوليات والحبوب الكاملة والخضروات والفواكه ، بالإضافة إلى الحصول على كمية كافية من الماء.

البواسير
الأطعمة الغنية بالألياف أمر لا بد منه! الصورة مجاملة: Shutterstock

3. استخدم المرحاض فورًا عند الحاجة:

لا تتراجع في كل مرة تشعر فيها برغبة في الذهاب إلى الحمام ، لأن تأخير حركة الأمعاء سيجعل الإمساك أسوأ. لذلك ، فإن استخدام المرحاض فورًا عند الحاجة سيساعد على تجنب الإجهاد والجلوس على المرحاض لفترة طويلة من الوقت ، مما قد يؤدي إلى إرخاء عضلات المستقيم.

4. الارتفاع:

سيؤدي رفع قدمك باستخدام المنصة إلى تغيير طريقة جلوسك على المرحاض. يساعد ذلك على تغيير موضع المستقيم بطريقة تسهل إخراج البراز. يساعد في تخفيف آلام البواسير.

5. تمرن بانتظام:

تساعد التمارين المنتظمة في الحفاظ على أجسامنا نشطة وفي حالة جيدة. يمكن أن يساعد دمج نظام تمارين رياضية في روتينك اليومي في تحفيز حركة الأمعاء ، مما يساعد في تخفيف أعراض البواسير.

البواسير
التمرين المنتظم هو أفضل طريقة لتوديع معظم الأمراض. الصورة مجاملة: Shutterstock

الكلمة الأخيرة

هناك أسطورة مفادها أن السكان المسنين في الفئة العمرية 60+ فقط يعانون من البواسير. لكن أظهرت الأبحاث أن الأشخاص من جميع الأعمار يمكن أن يصابوا بهذه الحالة الطبية. يميل الناس إلى الإحراج من البواسير وغالبًا ما يمتنعون عن التعرف عليها.

يمكن أن تؤدي السلالات المصاحبة للإمساك أو الإسهال والضغط على البطن أثناء الحمل إلى الإصابة بالبواسير. إنها مشكلة شائعة جدًا يواجهها الناس. تذكر أن تطلب المساعدة المهنية إذا ساءت الحالة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى